قناة حكايات شعب على اليوتيوب السيرة الذاتيّة للمحامي فهمي شبانة التميمي للتواصل مع المحامي فهمي شبانة مباشرة على الفيس بوك
اغتيال أبو عمار والمدافعين عن القتلة

بقلم المحامي فهمي شبانة

من الثابت أنّ الراحل أبو عمار لم يمت ميتة طبيعية بل مات قتلا وقد أعلن قتلته نيّتهم العلنيّة على قتله , إنّها اسرائيل التي اصدرت القرار بالقتل ولكنّ عملائها منفذي هذا القرار الإجرامي من المحيطين بالرئيس بلا ريب , وبتحليل بسيط للأمور المحيطة بالرئيس الراحل من شأنها أن توصلنا إلى منفذي عملية القتل وذلك من خلال طرح بعض التساؤلات والإجابة عليها.

1-    كان الرئيس الراحل وفي حالة إصابته بصداع خفيف يتمّ استدعاء طبيبه الخاص د. أشرف الكرد من الأردن ,  فلماذا لم يتم استدعاء هذا الطبيب بعد مرض الرئيس مرضا خطيرا ومحيّرا , وتمّ تأخير دعوته ومن هو المسؤول صاحب القرار بدعوته من عدمها ؟
2-    من هو المسؤول الذي جمع علب الأدوية التي كان يتناولها الرئيس الراحل بعد استشهاده وقام بإتلافها ؟
3-    من هو المسؤول عن استبعاد مرافق الرئيس الخاص محمد الداية  قبل استشهاد الرئيس بفترة ولماذا تمّ ابعاده عن رئيسه ؟
4-    من هو الطبيب الفلسطيني الذي عالج الرئيس ووصف له الأدوية وحصل من اسرائيل على تصريح لدخول اسرائيل بما فيها ايلات كغير العادة ؟  ولماذا سافر هذا الطبيب الى إحدى الدول العربيّة الخليجيّة هو وطاقمه بعد الإعلان عن وفاة الرئيس ؟ ومن هو المسؤول الذي اختار واستدعى هذا الطبيب الفلسطيني من مستشفى عربي لمعالجة الرئيس ؟ ولماذا لم يستكمل التحقيق بعد عودته لفلسطين ؟
5-    لماذا تمّ اختيار اللواء توفيق الطيراوي ليكون رئيس لجنة التحقيق الفتحاويّة في الاغتيال بعد أن تمّ فشله في اللجنة الأولى التي شكّلها بنفسه في المخابرات ؟
6-    بماذا يجيب توفيق الطيراوي على التساؤل الهام أنّه قبل استشهاد الرئيس أبو عمار كان الطيراوي المطلوب الأوّل حيّا أو ميتا لإسرائيل  , وبعد استشهاد الرئيس توقّفت ملاحقته وحصل على بطاقة شخصيّة هامّة من اسرائيل وفُتح أمامه باب التنقّل , واكراما له تمّ ادخال جثّة زوجة فؤاد الشوبكي رحمها الله لتدفن في فلسطين حتى أنّه وبعد إقالته من رئاسة المخابرات الفلسطينية اجتمع مع رئيس الاستخبارات الاسرائيلية يوفال ديسكين في البحر الميّت مع أنّه لم يكن يشغل أيّ وظيفه أمنيّة ؟
7-    لماذا تمّ اغتيال اللواء موسى عرفات الأكثر قربا إلى الراحل أبو عمّار خاصّة وأنّه كان مُقالا ويعيش في بيته ولا يشكّل أيّ تهديد لأحد سوى لقتلة الراحل أبو عمّار ؟
8-    من هو المسؤول الذي أصدر القرار للأجهزة الأمنيّة المحيطة بمنزل موسى عرفات بعدم التدخل في الاشتباك الذي سيتمّ على منزل موسى عرفات خاصّة وأنّ منزله محاط بالأجهزة الأمنيّة وجرى الاشتباك معه ومع حراسه مدّة نصف ساعة استعمل فيها الرشاشات والآربي جي ؟
9-    من هو المسؤول الذي أمر بإغلاق ملف التحقيق باغتيال موسى عرفات ؟
10-    صرّح الطيراوي أنّ اللجنة التي شكلها بالتحقيق في اغتيال الشهيد أبو عمار  بالمخابرات الفلسطينية عام 2004 كانت من تلقاء نفسه بصفته يرأس المخابرات فلماذا لم تشكّل الرئاسة الفلسطينية لجنة مركزية للتحقيق في وفاة الرئيس ولم تتحرك إلّا بعد 8 سنوات بعد تقرير قناة الجزيرة؟
11-     أين هم المقربون ومحبّي الرئيس الراحل أبو عمار أعضاء اللجنة المركزيّة والمجلس الثوري وكافّة القيادات الفتحاويّة ؟ ولماذا لم يشكّلوا عامل ضغط للمطالبة بكشف حقيقة اغتيال الرئيس الرمز أبو عمار فور اغتياله , وهل كان تأثير الجزيرة على القيادة أكبر منهم جميعا؟
بهذه الأسئلة لعلّ فيها جوابا لمن يردّ على اتهامي لمسؤولين رفيعي المستوى كانوا وراء اغتيال الرئيس أبو عمار ... إلّا إذا كانت الإجابة عن التساؤلات السابقة هي من فِعل الفراش في مقاطعة رام الله . 

أضف تعليق

كود امني
تحديث