قناة حكايات شعب على اليوتيوب السيرة الذاتيّة للمحامي فهمي شبانة التميمي للتواصل مع المحامي فهمي شبانة مباشرة على الفيس بوك

تحميل الملف MP3 بصيغة (6.86MB)

 

المحقق يدعى خضر:- أيوه مزبوط هادي هي النقطة المهمة. هلا اللي بدنا نفهم بالزبط شو اسمك الرباعي؟

- شاهر بركات عبدالرحيم عشة

-ممتاز,هلا يا شاهر احكينا انت قصة الاغتيال ومين هم أطراف قضية جمال منصور وجمال سليم.

- كان محمود  في اتصال

- محمود إيش

-محمود أبوخفيف وعندك سامر القدسي من حارة قريون من البلدة القديمة

ومحمود أبوخفيف من حارة جباليا من منطقة شرقوا

- اوكي

- وباهر عشة

-اللي هو أخوك؟

-وأنا

- وانت اللي هو انت وأبو أيمن القدومي شو دورو؟

- أبو أيمن القدومي ومجدي ما عرفتش عن التنين هادول ما عرفتش إلا من سامر. هادا أبو أيمن القدومي من حارة القريون هادا زلمه كبير.

- ها ها, ومين كمان

- وعندك مجدي أبو الهدى, هادا مجدي أبو الهدى كان عند عمارة العرندي محل ما كان القصف.

- ها ها ممتاز

- لما كنا عند الدوار ونراقب...

- ومين بلغكوا تراقبوا

- اللي بلغنا, الرائد كان محمود أبو خفيف

- وكيف تم ربطك معاه

- تم ربطي عن طريق باهر, علاقته (أبو خفيف) قوية مع باهر

- كيف تم اسقاطك؟

- تم إسقاطي عن طريق عمار كلاب

- عمار إيش اسمو

- عمار مصطفى درويش كلاب

- ممتاز, هلا هو أسقطك كيف؟

-أسقطني عن طريق اخته

- اخته شو إسمها

- اسمها سمر

-يعني مارست الجنس معها

-مارست الجنس معها وتم تصويري

- ممتاز, هلا إياك والكذب, أخواني في مجيدو في السجن.... لأن الكذب أبشع كثير من.. يعني الجريمة الأكبر هي الكذب

- يعني بصراحة, قلت لك لو إنها امي عميلة راح أقولك. تم اسقاطي عن طريق

عمار كلاب ودرويش كلاب.  هادول إخوة قرونهم كبار في شارع النصر البلدة القديمة

-كيف تم ربطك مع محمود ابو خفيف

-تم ربطي عن طريق باهر.

- طيب شو العلاقة بين محمود أبو خفيف وباهر

-انا بقولك باهر ومحمود أبو خفيف أصحاب كتير كان عندو احسن من اخوة

- طيب ممتاز.. كيف تمت العملية كيف تم تكليفك

- محمود أبو خفيف كان في اتصال دائم مع المخابرات, طبعا المخابرات اعطت معلومات لمحمود ابو خفيف إنو راقبونا جمال منصور وجمال سليم

- أها ها

-فأني بعد ما اجتمعنا مع بعض في الدار عند محمود أبو خفيف، بعد ما باهر ما حكا لي أقنعني وفهمني أنا وافقت معهم إنو أني ما أدخلش بشغلة القتل, إنو أني مزبوط براقب بستوعب تحركاتهم وين بيروحوا وبوقفوا و وين بيمشوا, وكانت الاتصالات كلها مع محمود, كان محمود يتصل ويبلغ المخابرات

- أ ها

- في اليوم اللي حددنا الموقع , كانوا في المسيرة عا الدوار قبل ما تصير شغلة القصف,  كنا في عند الدوار قبل ما تصير شغلة القصف بيومين, كان جمال منصور وجمال سليم في الدوار,علشان الستة اللي انقتلو بالفارعة... هلا لما خلصت المسيرة, تم مراقبتهم  مزبوط وين راح يتوجهوا, اللي علمنا انهم راحوا  لعمارة العرندي, هلا لما راحوا لعمارة العرندي, اللي لاحقهم محمود أبو خفيف, لما نزل نزل خايف بلاهث. قلنا لو شو مالك.قال انهم بيجتمعو في الطابق الثاني

- مين هو اللي طلع هناك

- محمود أبو خفيف

-بس انت قلت أبو أيمن القدومي اللي طلع

-لا أنا ماحكيتش  أبو أيمن القدومي محله قبال عمارة العرندي

- اللي هي العمارة اللي انقصفت

-في إلو دكانه دكان ألعاب للأطفال الصغار

- ومجدي

-مجدي أبو الهدى داره بحد العمارة

-هم كانوا يراقبوا فيهم؟

- كانوا يراقبوا الموقع ليش أنا بدي أقولك انو مجدي ابو الهدى داره بحد العمارة يعني لو ضل قاعد على البرندة طول النهار, ما حدش بيشك في, بيقولهم أنا قاعد في داري

- اوكي ممتاز هلا مين قال لك عن أنو أيمن ومجدي

- باهر, أنا بقول لك كيف عرفت. أنا بقول لك كيف عرفت. باهر لما كنا عا الدوار, اللي هو محمود أبو خفيف بتصل بباهر وبقول له: كيف الجماعة قالو: بنتابعهم, لما قالوا بنتابعهم

- أها أها

- أنا استغشيت قلت لو: شو همه الجماعة... لو بدي أحكي لك راح تتفاجىء. قال لي: بتعرف أبو أيمن القدومي, قلت لو: أه

قال ومجدي أبو الهدى, قلت لو بعرفو. قال: هادول بيشتغلوا معاي بدون ما حد فيكم يعرف. يعني بدون أنا أعرف, يعني كانوا مخبيين هادي الشغلة عني فانا تفاجأت....

-ممتاز

-هم كانوا بيراقبوا الموقع, كانت مراقبة شديدة, هادول التنين لانهم مهمين. علشان يتم تصفيتهم مزبوط تمت مراقبتهم

- طيب حد ضربك في السجن وقال لك تحكي هيك؟

- لا

-حدا وجهك وقال لك تحكي ها القصة؟

-لا... بس انا بدي أقول لك شغلة واحده, يعني لو ضربوني, لمصلحتي.

- ممتاز جدا, هلا القصة تمت هيك, بعد المراقبة تمت عملية القصف

- أيوة بالزبط, ساعة ما راقبوهم, ونزل محمود أبو خفيف من العمارة, وحدد الموقع اللي كانوا فيه, ورفع التلفون, واحنا ماشيين بالزبط بستنا عند الدوار...

- سماح فروج.... عندك معلومات عنها

- لا... والله لو بعلم أي شي لاحكيلك

- شو اشي مهم بتعلق بقصة جمال منصور وجمال سليم

- باقي يعملوا اجتماعاتهم, باقيين خطرين بقى باهر ومحمود أبو خفيف يحكوا

- العنصر الأساسي مين هو

- هو محمود أبو خفيف

-طيب شو دور درويش كلاب وعمار كلاب

- دورهم شغلة اسقاطات البنات هادول مجموعة لحال وهادول مجموعة لحال

- شو دور درويش وعمار كلاب في عملية الإغتيال

- ما إلهمش دور

 -اللي هو درويش وعمار كلاب هادول اخوة واختهم سمر

 

-آه اختهم سمر. هادي قاعده بالبيت عامله البيت زي بيت دعارة

- كيف صوروك؟

- صوروني وانا امارس معها الجنس في غرفة النوم

- ورجوك الصورة

- ورجوني الصورة في المخابرات

- أي مخابرات

- المخابرات الإسرائيلية

- وين؟

- في سجن الفارعة

-في أي سنة

- في 88

- اديش كان عمرك

- كان عمري 28 وبداية ال 29

- تحقق معاك في السجن

- تحقق في النقب

- مين ال حقق معاك؟

- والله ما بعرف, أمن الديمقراطية

- في قسم دال

- أيوه....هادي قصة... في قصة تانية... بس اسمحي لي دقيقة في إشي بدي أحكي إلك إياه... هادا مره عمار بعت وراي, بعت معاي مع أخوي درويش, اجاني عا الدار, نده علي درويش وقال لي أخوي عايزك.. وقال كيف امجد معاك

- مين هو أمجد؟

- أمجد ابن خالتي أمجد القدومي

- شو اسم ابوه

- حمدي, أمجد حمدي القدومي

- مين وين هو

-من حارة القريون

- اديش عمره أمجد

- كبير, يمكن عمره 32 سنة, قال لي انو بدك تروح عندو عا الدار

- ورحتو

- أيوه رحنا – قال لي, مش عا طول حكا, بعد ما دردشنا, قال لي في عندي موضوع بدي أحكي لك إياه, اللا قال بكره واحد وبدي أصفيه. اللي هو أشرف الحاج داود,

- أشرف الحاج داود

- أشرف الحاج داود من راس العين

- من راس العين

- أني تفاجأت لما قال لي هيك. قلت لو: يفضح عرضك , واحد بتكرهو وفي عندك مشكله معاه وبدك تصفيه

- عمار اللي بدو يقتلوا

- قال خلص مش عاجبك مع السلامة, روح. بصراحة أني خفت, خفت يعني يصفوني قلت إلو زي ما بدك بمشي, ماشي, اللي هو بعديها بيحكي منحكي يوم الجمع على الدرج عند عجعج.....هنا تفاجأت أنو بدي يطلق النار في الشارع, بتجيب الشبهة لحالنا, قال لي أنا مخطط لو أطلقت النار, في نقطة عند عمارة الشخشير, نقطة لليهود. قال لي لو أطلقت النار وصاوبته بشكوش إنو أني اللي طخيت. فعلا قام أطلق النار عليه ثلاث مرات. لما أطلق النار ثلاث مرات, أنا ضليت .... نزلت عا الدار. الدرج في مواجهة الدار...

-أمجد شو دورو كان؟

- أمجد كان يراقب

-أمجد مرتبط؟

- مستمر؟

-مرتبط؟

-آه طبعا هو عمار

-كيف ربطه

-عن طريق اخته, طبعا

- اوكي

- وأسامة جوابرة كيف

- أسامة جوابره قلت لك عن طريق محمود شوبارو

- اللي هو أخو رائد

- أيوه بالزبط اللي قرونه واصله للسما هادا

- او هو

- رائد كان سجين سابق, رائد كان مسجون عند الاسرائيليين زمان

- آآ

- كان  هو واحد من دار المصري وسامي تيم

- سامي التيم هادا اظني استشهد

- لا لا

- شو قصة محمود شوبارو أنو اللي جنده محمود

- اللي جنده أخوه رائد, رائد في إسرائيل

-رائد في اسرائيل

- هالقيت هو طلب من أخوه انو يتم تصفية اسامه جوابرة

- آ

- بتعرف أنو اسامه جوابره اللي هو مخ خطير وعندو شغلات كتير هلا المطلوب من أني وسامر القدسي ومحمود

- مين هو محمود

- محمود شوبارو

- شو علاقتك مع محمود, كنت مفتوح مع باهر ومحمود أبو خفيف أللي هو الرطروط إلك علاقة معاهم كلهم

- معاهم كلهم أنا بخبيش إشي...لما بعت ورانا اللي هو محمود قال أجاني مكالمة من أخوي رائد, أنو بدو يتم مراقبة اسامة جوابرة, طبعا جوابره دائما واقف ومتواجد بحارة القريون

- حارة القريون

- بالزبط حارة القريون فش فيها إلا تلفون عمومي اللو عند...

هلا اسامه جوابره معاه بلفون... هلا تمت المراقبة وكل اشي, وانو لما تصير المكالمة بالبلفون, وينحط لو متفجرات في التلفون, بتجي المكالمة أنو يتم خطف البلفون, وأنو يكمل مكالمته من التلفون, لما راح يكمل المكالمة بالتلفون, باقي محمود الصبحيات مجهز المتفجرات

-مين هو حط المتفجرات

-محمود

- كيف هي المتفجرات؟

- ما قبلش يورجيها لحدا, ما خدها من أخوه في الطيرة

أنت بتعرف محمود بشتغل في المخبز, والمخابز بتفتح الساعة أربعة الساعة تلاته ونص وخمسة وهو نازل قبل ما يصير التفجير بيوم كان مجهز كل اشي. هلا بعد ما جهز كل إشي زي ما كان مخطط الموضوع

-كيف صار التفجير عا الرموت؟

- آ عا الرموت أما هو قال عا الجهاز

-جهاز بلفون اتصال رقم ولا

-جهاز عادي رموت... هادي  محمود شوبارو.. مين كان يراقبو مزبوط مراقبة شديدة... اللي كان يراقبو سامر القدسي اللي كان ملازمينو رسمي هو سامر و باهر

- وانت وين كنت واقف؟

-كنت واقف بين دار العناتي وبين دار محمود شوبارو.. مرق عني (أي جوابرة) وما حاكينيش هادا التخطيط

- بلغتهم؟

-بلغت مين؟

- بلغت اللي كان يراقبوه

- هم بيعرفوا هو مرق عني أول

- طيب شو كان دورك

- دوري أراقب إزا حد بيجي ولا حد بينتبه

- كان معاك بلفون

- لا ما كانش معاي بلفون, أنا مواجهم .. يعني شايف كل اشي. لما طلع الانفجار شفت .... شفت اسامه ارتمي بنص الحارة, كان انفجار قوي. ولدين تصاوبوا. همي مين الولدين الصغار.  اللي هم ابن اخوته لمحمود

- طيب شو أعطوك اليهود مقابل ذلك

- ولا إشي

- طيب هادا بخصوص قضية جوابرة, شو بخصوص قضية الشاب أيمن مين أسقطو

- مرتي

-مرتك؟

- اه هادا بعد عملية اغتيال جمال منصور وجمال سليم حتى الواحد ما يغطي عا الموضوع ما يصيرش شكوك ولا إشي, إجا باهر وقال بدو نعمل عملية وهمية, اللي يتم تنسيب مرتك, مع الاتفاق مع المخابرات طبعا, اللي يتم تنسيب مرتك, ويكتبوا بالجرايد انو هاي العملية صارت رد على اغتيال جمال منصور وجمال سليم. هلا لما صارت هاي الشغلة ونزلنا نحط العبوة,

- شي هيه العبوة؟

- هي علبة ....

- علبة...

-هي مش عبوة... شغلة فارطة, حاطت في كرتونة حجر والكرتونة من تعت النايلون البيجو

- مين اللي أعطاه إياها

- اللي أعطاه إياها محمد إطبيلة

- مين هو شو اسمه الكامل

- بعرفش شو اسمه بعرف محمد اطبيله

-شو أسماء اخوته

- بعرفش  أسماء اخوته بعرفو هو

هو بيدعي انو بيشتغل في التنظيم

- تنظيم فتح؟

- أه

- قديش عمره؟

- بنط التلاتين هو طويل ونحيف

- وين بيتركز؟

- اكتر وقته في حارة الياسمينة

- شو مواصفاته شو دارس؟

- اسمراني طويل ونحيف أصلع شوية

- في علامات فارقة؟

- لا

- أعطاك العبوة؟

-لا اعطاه ل أخوي...أخوي جابها عنا الصبحيات الساعة ستة وتوجهنا أنا وأخوي ومرتي عن طريق

- ومرتك مين أسقطها

- أسقطها عن طريق باهر

- كيف؟

-كان يعمل معاها

- أنو صورو؟

- ما تصورش ولا إشي

-ولا كيف اسقطت؟

- أنا بقول لك خافت خافت تنكشف. خافت يفضحها

-انت مسكتهم؟

- لا أنا ما مسكتهم بس أنا شكيت بالموضوع لأنو لما حكا لي بدك تنزلي, نزلت طوالي هلا قبل ما يجيب العبوة الساعة التسعة بالليل قعدت انا وإياه بالليل مرتي كانت لابسه شورت لما أنا دشرتهم ونزلت عا البيت هي نزلت تقريبا الساعة 12 في الليل اجت عا غرفة النوم عندي

- امتى نزلت؟

- نزلت الساعة تسعة ونصف

- ضلت معاه حوالي ساعتين ونصف؟

- لما نزلت حاولت أسألها... ما قبلت تحكي هلا أنا بقولك بعد ما عمل معها, هددها وقال لها أنا بحكي لجوزك. فهي وافقت على النزول معنا طواله بدون ما تعارض.

- نسقت الحديث مع المخابرات؟

- إنو

- إنو بدكو تطلعوا لتل أبيب؟

- آه طبعنا نسقنا

- شو أسم الضابط؟

-بعرفش اسمو أفري بيشتغل في المخابرات

- اخذت منو إذن والللا هو قال لك إنزلوا؟

- لا هو قال لباهر انزلوا, وأنو راح يكون معاه أخوي ومرت أخوي

- حدد إلك المكان؟

- أ التحناه المركزية الجديدة

- شو صار هناك؟

- هناك قبل من نروح عا التحناه, قعدنا أنا مرتي في مطعم, أخوي كان بعيد عني, أخوي معاه بلفون

- وانتو؟

- احنا كنا قاعدين في المطعم

- معكو بلفون؟

- لا.. هلا لما كنا قاعدين في المطعم, اشترينا قنينتين كولا واحد إللي واحده لمرتي شربناهم.. هي.. ..... لما بتقولي مناح اللي عشرة مش عاطلين

- أي عشرة؟

- العشر جنود, باقية تعد الجنود اللي قاعدين عا الدوار... بيجي أخوي بقول لها لا تعملوش إشي هوني. اللي هو بتقولي بعد ما راح امشي نروح نكزدر, هي بتقولي هي هناك جنود كتار قلت لها شو بدك قالت بدنا نروح هناك نشوف طريقة نحط العبوة

- يعني بدكو تحطو العبوة وتمشوا بدك تحطوهم ادامهم بشوفكو؟

- لا أنا بقول لك شو صار, بنحط العبوة وراهم مش قدامهم كانوا واقفين على طرف الرصيف....

- شو صار بعدين؟

-  تم تمسيك مرتي.. انمسكت وهي جاي علي

- وين؟

-في الشارع الرئيسي عند التحناه المركزية

- انت شو صار فيك؟

-أنا ولا إشي, رحت حامل حالي وضليت مارق. دشرتها ورحت عند باهر.

- وين كان؟

- لقيته عند التحناه القديمة عند السينما

- شو صار بعدين؟

-قلت لو انمسكت مرتي, قال يلا امشي.. طواله بعد ما قطعنا عند السينما عند التحناه القديمة طوالي إجت علية سيارة  طواله وقف الشفير ولا هو بيقوله 250 شيكل علشان ياخدنا على القدس, اللا هو راح نط باهر مش يعطي ال 250 شاقل, قال هات أعطيني ال 250 شاقل, قمت ناولته ال 250 شاقل مني. قالوا بدك تودينا للقدس. هلا وهو طالع من السيارة منشان باهر ما يخليني أشك أنو إلو علاقة مع شفير السيارة, الشفير قال هاتوا هوياتكو

- مين هو الشفير؟

- يهودي, هلا اعطيت الهوية. باهر طال هويتو وناوله إياها, لما وصلنا عند الرام عند المحسوم, سحبنا حالنا ونزلنا, قام اليهودي أعطانا هوياتنا, ضلينا مروحين. هلا بعد ما روحنا,  بدهم يعرفوا المخابرات الإسرائيلية انو كيف مرتي انمسكت. قلنا لهم كان معنا عبوة, كنا نعمل عملية, انتقاما لاستشهاد جمال سليم وجمال منصور

-مين اللي قعدوا معاكو من المخابرات؟

- اللهو فخري المصري ومعين السكران, بعد ما حكينا الهم, ما اهتموش  بالموضوع سحبنا حالنا وروحنا وقالوا احنا بنتابع قضية مرتك, وبنساعد لانو مرتك معملتش اشي عاطل.

- مين أسقط اخوك باهر؟

- سامر القدسي وقلت لك محمود أبو خفيف احسن من أخوه وأحسن من أبوه.

- كيف أسقطة ؟

-عن طريق المخابرات ومصاري وما مصاري. والكلام انو بدنا نوديك على العراق ومنخليك تشم الهوا ومش عارف.

- راح على العراق كان الي دور امني في العراق؟

- لا

- شو كمان بتعرف عنه؟

-هادا هو ودخل فترة في السلطة

- شو كان شغلو الامني؟

- كان دوريات

- شو كان دورو الامني للاسرائيليين؟

- المراقبة

- مين أسقطة؟

- كان يمارس جنس مع بنات

-مع مين مارس؟

- مارس جنس مع بنت اسمها عبير السمرا من حارة الياسمينة

- اكيد

- اكيد كل اشي بقولو صح. واحده اسمها سماح من خلة العامود واختها فيروز, وصباح باكير, واحده اسمها ليالي, بتشتغلش. وضحك عليها وأخذت دهباتها من جوزها. عمل معهم حب وما حب وجرهم للدار. 

- بالنسبة لباهر شو بتعرف عنه؟

- قلت لك شغلت النصب والاحتيال, وحاول انو يدمر ناس كتير

- بتقدر تقول انت حكيت قصتك وقصة اسامة جوابرة وقصة الشيخ جمال منصور وجمال سليم في عندك قصص تانية؟

- ايو في عندك مأمون الغزاوي في قصة عميل ما حدا يقدر يوصلو. 

 لما رحت اسلم حالي علشان أشوف مرتي وأسلم عليها.....

- وين رحت شفتهم؟

- في باقة الغربية

- باقة الغربية أنو الضابط اللي استقبلك؟

- بعرفش شرطة

- شو اسم الضابط اللي كان يتعامل معك؟

- ما بعرف, صدقني ما بعرف.

- بتعرفوش؟

- لما رحت أسلم حالي للشرطة بقولي مأمون معك. مأمون بتعامل مع تنين من جت من دار دبورة بعرف واحد منهم اسمو جاسر هادا كان معاه سلاح.

- مين الضابط اللي كان يتعامل معاه؟

- بعرفوش

- مع مين انت كنت تتعامل؟

- مع تنين محمود أبو خفيف ومحمود شوبارو

- لما تم  تصويرك, مع سمر؟ مين اللي أعطاك الصور؟

- أعطاني الصور كابتن ابراهيم..

- وين كان إبراهيم؟

- كان في الإدارة المدنية قبل ما تيجي السلطة

- بيقولو في سنة  88

-  في ال 88

- وينتا فرجوك الصور؟

- فرجونا الصور لما انحبست

- وينتا انحبست؟

- انحبست في ال 91

- يعني ما كنتش لسة مرتبط؟

- لا كنت مرتبط سابقا

- كيف فرجوك إياهم؟

- ورجوني إياهم على أساس اضل مستمر معهم.

- طيب كيف أسقطوك؟

- عمار اسقطني مع اخته هادا مجرم

- عمار خلاك تحكي معاه ولا ربطك بالمخابرات؟

- عمار قال لي بتروح تتدرب عا السلاح في حواره

- كيف مسك عليك؟

- هو اللي في شغلات كتيره عليك وبفضحك فيها.

- صدقني اذا بتكذب...

- أنا إذا بكذب عا حالي بكذب

- انت قلت في 88 تم اسقاطك عن طريق البنت

- عن طريق سمر.

- بعدها بتقول انو تم إظهار الصور ل إلك.

- ورجاني اياهم اول مره بالفارعة

- اي سنة ؟

- في ال 88

ورجاني إياهم كابتن شريف

-كابتن شريف مين هو كابتن شريف؟

- محقق

- من محققين الفارعة ولا ضابط؟

- من محققين الفارعة

- كيف شكلو؟

- قصير مليان شوية

- أسقطت مين كمان هادي سمر؟

- بعرفش بالضبط

- باهر مستعد تواجه باهر؟

- انا مستعد

- وإذا أنكر؟

- معناته بكون حمار

- كيف بتذكره؟

- أياة وقت بذكره باللي كان يعلنو

-يمكن يقتنع منك؟

- بيجوز يخاف ويعترف ليش لما راح عند السلطة هو راح علشان اسامة جوابره ما صدقهوش, يعني ما اقتنعوشإنو إلو ضلع بهادي الإشي

- اعترف عند السلطة؟

-لا قعد يوم وروح

- عند مين كان؟

- عند فخري المصري ومعين السكران

- قالو انو إلك علاقة في جوابرة؟

- قالهم انو كان في العراق

- حقيقة وين كان؟

- كان في نابلس

- ما شافوش جوازات السفر؟

- ما عرفتش اجو اخدوا جواز سفره من الدار...ما اقتنعوش وروحوا انو ما إلوش في الموضوع

- ما صدقوش إنو كان في العراق؟

- ما بعرفش صدقوه ولا ما صدقوهوش.. أنا شكيت في الموضوع

- انو؟

- كيف همه روحوه..اللهو فخري المصري ومعين السكران

- كان في حد من السلطة إلو علاقة في الموضوع؟

- لا ولا واحد صدقني لو في لقول لك. لانو لو في كان اندعسوا عليهم

- في اشي مهم بدك تقولو؟

- ما بدي إلا سلامتك

- بنقدر نكون انو المشتركين في قضية جمال منصور وجمال سليم اللهمه سامر القدسي ومحمود أبو خفيف وباهر وأبو أيمن القدومي ومجدي     هادول كلهم كانوا يراقبو اللي طلع على العمارة مين؟

- محمود أبو خفيف, وأبو أيمن القدومي شو عمل؟

- كان يراقب اتصالات كانوا كلهم يتصلوا مع بعض.

- وقضية أسامة جوابره مين اللي كان فيها؟

- سامر القدسي وباهر وأنا ومحمود

- طيب ماشي....

- ممكن هادي القضية يكون عليها إعدام؟

- شوف شاهر.. أذا بتثبت أنو الكلام صحيح راح يخفف الحكم... وراح أساعدك ومش بس هيك, راح يمكن أطلعك من القضية, لكن اذا بان هادا الإشي كذب, معناتو هادا تضليل للعدالة.

- صدقين إذا اشي بتطلب مني انا مستعد

- اذا بثبت أنك انت بضلل العدالة, ساعتها لو بتروح وين ما يكون بنجيبك.

- أنا مع العدل

- قبل ما يسكر معاك الخط بدي أسمع منك كلمه أنو كل اشي قلتو صحيح؟

- كلو صحيح بس بدي أقولك شغلة واحده لما حققوا معاي في النقب

- مين حقق معاك في النقب؟

- ولا ما بعرف الديمقراطية. كان تحقيقهم كان اسلوب وسخ. شلحوني بالزلط, وبمزعو جنابي  بالشفرات وبسيحوا بلاستيك وبيلعبوا لي ببشرتي وبيقولي بدنا ن..ك ومش عارف شو أنا استغربت.  

- كيف كان التحقيق  في مجيدو.... عندك؟

- علي الطلاق إنهم ملاح...

- في عندك ولاد؟

- ولد وبنت... قضيتهم مش كانوا يضربوا وياخدوا معلومات, بهم انو يمشوا الواحد دوغري ويتعلم أ والله اللي شفت أنو أبو خالد وتنين محترمين أنهم بدهم يساعدوا

- آه ماشي

- في إشي ما حكيت إلهم؟

- أنا كنت أقولو أنا بدي أحكي.

- يمكن حكيت إشي كذب؟

- لا

- يمكن حكيت إشي زيادة؟

- أنا مش مستعد أظلم حدا

- عموما أهم اشي عندي أنو الدقة وإنك بتحكي صحيح.

- هادا الحكي بصراحة بقولك

- أيوه

- ما بدي اعزب حالي وأخلي إشي بقلبي وأضلني خايف

- هلا باهر اسقاطة عن طريق محمود أبو خفيف وعمار كلاب وسامر القدسي

- باهر ...فش إشي بخفي... سامر مسقط عن طريق محمود شوباروا خوات سامر كانوا يروح عند شوبارو البنات مساكين, علاقات احترام. كانت امهم تروح على عمان تشتري ملابس وكانوا يروحوا يشتروا

- سامر القدسي اديش كان عمره؟

- عمره تسعة وعشرين ثلاتين

- وين كان يشتغل؟

- كان يشتغل في قهوة البرزيانة أم حاليا بشتغل في الدهان

- شو بتعرف عنه كمان؟

- أما في واحد بدي أحكي لك عنو هو وائل السيريسي

- من وين هو؟

- بعرفش

- مين سريس؟

- أكيد من سيريس.. هادا كان يتردد كتير على العراق

-لحظة شوية

-ولا يهمك

شخص آخر يتصل... يتبادلان التحية

-آه حبيبي شو الهمة عندك

- الله يخليك, احنا همنا المواطن الصالح.. لا هو فش حاجة للضرب, أنا حكيت لو أكثر من مرة إنو كل قضية من اللي حكيتها في عليها إعدام, وهو كان مصر. بردو لغاية الآن هناك شكوك, لسة كثير مش واثق باللي سمعته, إلا إنو بيصر اللي يحكي اللي عندو والاعتراف سيد الأدلة.

التعليقات  

# يا خسارة 2013-01-17 14:40
عن جد يا خسارة .... فلسطين طلّعت هيك ناس ... شي مش معقول ... وساخه وخيانه من كل الانواع وعلى كل المستويات ...وهلأ شو صار مع الناس هاي ..... ولسى في هيك اشياء بتصير لحد هلأ ؟ يا ربي عفوك وغفرانك ... وسترك على العباد ... وينو الشرف بعرفوا انهم بيناموا مع غيرهم وعادي ....؟ ربنا تسترنا بسترك ونعوذ بك يا رب العالمين ....
رد

أضف تعليق

كود امني
تحديث